الرئيسية / التراث والثقافة / ولقسمات..حكاية..!!!

ولقسمات..حكاية..!!!

 ولقسمات..حكاية..!!!

مدخل أول:
أحبابنا الاعزاء ..قراء صحيفة (نبوكين) الإلكترونية المهتمة بالقضية النوبية 
لكم منى وافر العرفان و عاطر الإمتنان ..
..
و يسرنى أن أكون ضمن كوكبة هذه الصحيفة الالكترونية التى تهتم بالهوية النوبية ..و أتمنى أن أكون عند حسن ظنكم..
عندما تواصل معى (الناشط النوبي عبد الله عبد الرحمن – الدنقلاوى) و طرح علي فكرة (الكتابة الراتبة على صحيفة نبوكين الإلكترونية..) تحمست للفكرة ..رغم إنشغالنا..بالأكاديميات..و التدريس..فكلنا فى الهم (نوبة)..
– و (قسمات) أصلا..كانت عنوانا لصحيفة جدارية ..كنت أحررها فى بدايات التسعينينات على (نشاط كلية الفنون الجميلة و التطبيقية ) بجامعة السودان للعلوم و التكنولوجيا..و كنت أصممها و أحررها يديوياً ..و كانت دوماً تهتم بفضاءات الثقافة و الفنون و الآداب..
 

– و بالعام 2006م..عندما طلب منى الرجل النبيل أستاذنا الصحفى الجليل (نبيل غالى) المشرف على الملف الثقافى الفنى الأسبوعى  بجريدة الحياة السياسية اليومية أن اختار اسما لعمودى الاسبوعي الدورى .. إخترت إسم (قسمات)..طيلة فترة عملي محرراً بالقسم الثقافي الفني بالصحيفة إلى أن توقفت الصحيفة ..

– و بعد إنشغالنا بالأكاديميات و التدريس..و إبتعادنا عن أجواء الصحافة الورقية ..كنت حريصاً على كتابة مواضيع مختلفة عبر صفحتى بالفيس بوك ..تحت عنوان الهاشتاق (#قسمات-ودالارباب)..أيضاً كانت تصب جلها بالاهتمام بالآداب و الثقافة و الفنون بالاضافة إلى الاهتمام بالتراث الشعبي النوبي ..

– و مؤخراً عندما رأى الناشط النوبي المهندس المعماري  (عبد الله الدنقلاوى) أن ينتقل نفس المسمى الى صحيفة (نبوكين) وافقت على الفور..
..
– مدخل للخروج:
على مرافىء الختام..نؤكد لكم احبابنا القراء..ستظل (قسمات ود الأرباب) محافظة على نفس خطها العام. ..بالاهتمام بمواضيع أدبية و ثقافية و فنية مع الاهتمام أيضاً بالتراث النوبي ..
 لكم  اللون البنفسج
بل كل ألوان قوس قزح..
و كلمات معتقة بالفرح..

#ود الأرباب

 

* من أسرة التحرير :
نرحب معكم بكتابات الأكاديمي والباحث التشكيلي الدكتور محمد حسن الأرباب وقسماته . د. الأرباب أستاذ التربية الفنية بجامعة أمدرمان الإسلامية والنوبي المنحدر من جزيرة العلم مقاصر خريج كلية الفنون الجميلة جامعة السودان قسم الخطوط ونثق أنه سيكون إضافة حقيقية لموقعكم نبوكين فمرحباً به وبكم .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
UA-74845721-1