الرئيسية / الأخبار / نبوكين: تنشر نص مذكرة القوى الوطنية المطالبة بتنحي السلطة

نبوكين: تنشر نص مذكرة القوى الوطنية المطالبة بتنحي السلطة

نبوكين – الخرطوم

نص المذكرة التي سلمتها قوى الاجماع الوطني وتنظيمات وطنية للقصر الجمهوري صباح اليوم.

نخاطبكم اليوم وبلادنا تمر بمنعطف حرج في وقت تتحملون فيه كامل المسؤولية عما حدث خلال سبع وعشرين سنة، وما سيأتي تبعاً للسياسات التي تبنيتموها طوال الفترة المشار اليها، والتي كانت محصلتها ما نعيشه وتعيشه بلادنا من أوضاع بالغة السوء، اذ لم يجد النظام خيار أفضل من رفع أسعار السلع الاستراتيجية وتعويم الجنيه السوداني، بكل ما ينتج من ذلك من تدهور لأوضاع المواطنين المعيشية، وتدهور للانتاج والقوى المنتجة، بحسبان أن هذه الكارثة هي ترياق لانهيار اقتصادي وشيك، فنظامكم الذي جاء بانقلاب عسكري على نظام منتخب باسم انقاذ البلاد، هاهو يتخبط من كارثة الى اخرى بحجة تجنب ماهو اسوأ، وذلك دليل مبين على ما أنتهى اليه النظام من افلاس شامل.

 باسم السلام تم فصل الجنوب، من دون أن تتوقف الحرب ونذرها وارهاصاتها، بتحقق السلام الشامل في شطري السودان، فقد خلف انفصال الجنوب حرباً اخرى في الجنوب الجديد للسودان، وفي دارفور وولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق.

 واستمرت الحرب بكل ما تحملة من مآس وويلات وانتهاكات لحقوق الانسان، ومصادرة الحريات وهدر لموارد البلاد وتفاقم الفساد، بتحالف قوى الحرب والنهب والتخريب الاقتصادي تحت مظلة السلطة، وفشلت دعاوي الاصلاح والحوار، وتعثرت مساعي وقف الحرب واحلال السلام، وازدادت عزلة النظام  الداخلية والخارجية، بعد أن أصبح رأس النظام وبعض قيادته مطلوبين امام المحكمة الجنائية الدولية، ومن أجل مصالح واجندة داخلية وخارجية تقام السدود وتنتزع الاراضي ويهجر المواطنين.

 لقد اصبح استمرار النظام  عقبة امام الاصلاح الداخلي مثلما أصبح عقبة امام تحسين علاقات بلادنا الخارجية ، والتي تضررت أشد الضرر من المقاطعة والحصار على الرغم من التنازلات التي ظل يلوح بها النظام، لانهاء حالة الحصار المفروضة على البلاد، وهي تنازلات من شأنها ان تلحق أبلغ الضرر بمصالح بلادنا الاستراتيجية وبسيادتها واستقلالها.

 ومما تقدم يبدو واضحاً أن الحكومة السودانية قد فشلت في حماية وتطوير دور الدولة في خدمة افراد الشعب والغالبية العظمي من السكان، مما يهدد بتفكيك الدولة ويقود الى الفوضى الكارثية.

 لكل تلك الاسباب فاننا..

وباسم التنظيمات السياسية والديموقراطية ومنظمات المجتمع المدني الموقعة أدناه نطالبكم بتسليم السلطة فوراً لممثلي الشعب السوداني، تداركاً لما قد يحدث وكما هو متوقع عند انهيار الدولة امام نتائج الفشل التام وعجز النظام.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
UA-74845721-1