الرئيسية / الأخبار / مظاهرة حلفا : طالبوا إتباعهم لرئاسة الجمهورية.. وإعادة حركة الركاب الى أشكيت

مظاهرة حلفا : طالبوا إتباعهم لرئاسة الجمهورية.. وإعادة حركة الركاب الى أشكيت

نبوكين –  وادي حلفا

طالب مواطنوا مدينة وادي حلفا اتباع المدينة والميناء لرئاسة الجمهورية مباشرة، كما كانت في السابق، بعيداً عن حكومة الولاية الشمالية في دنقلا، واحتج المواطنين الذين خرجوا صباح اليوم الخميس في  مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة، واقامت مهرجان خطابي امام مقر رئاسة المحلية، احتجاجاً على تجاهل حكومة الولاية الشمالية لمطالبهم، وافتتاحها لمعبر ارقين اليوم، امام حركة الركاب والبضائع (افتتاح تجريبي) وايلولة الجمارك لمدينة دنقلا مما يعتبر استهدافا لمدينة حلفا ومعبر اشكيت الذي يعتمد عليه مواطنوا وادي حلفا اعتمادا رئيسيا

1

الميناء الجديد في ارقين

.

يذكر ان معبر ارقين الذي يقع في الضفة الغربية لبحيرة النوبة في منطقة نائية بعيداً عن المنطقة السكنية التي تقع في الضفة الشرقية للبحيرة، سحب البساط من معبر اشكيت – قسطل الذي يقع في الشفة الشرقية بالقرب من المنطقة السكنية، وظل يخدم حركة الركاب لسنوات طويلة ما جعل ابماء القرية يقيمون كافة استثماراتهم من فنادق ومطاعم ومكاتب واسواق بالمنطقة الشرقية، وتحويل حركة الركاب الى ارقين اضافة الى نقل الجمارك الى دنقلا يعني قتل المدينة والحاق خسائر بالغة بمواطني حلفا والالاف من السودانيين الذين جذبتهم المدينة للعمل فيها وكسب عيشهم.

2

افتتاح الميناء الجديد تجريبياً صباح اليوم

الجدير بالذكر ان تحويل حركة الركاب الى الضفة الغربية، هو طلب شركة الزوايا التي شيّدت طريق أرقين دنقلا، ويرأس مجلس ادارتها عبدالباسط حمزة وعبدالعزيز عثمان، وهما من النافذين في الحكومة، أذ أن الطريق تم تشييده على نظام "البوت" الذي يتيح للشركة المنفذة استخلاص مستحقاتها من مستخدمي الطريق، ولنفس الهدف بناء الميناء الجاف في مدينة دنقلا، بحيث  تصل سيارة البضائع القادمة من مصر عبر طريق ارقين دنقلا الى الميناء الجاف في دنقلا، وبعد انهاء اجراءات لجمارك تعود مرة اخرى لحلفا ان كان صاحب البضاعة يسكن مدينة حلفا.

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
UA-74845721-1