الرئيسية / حوارات / الفنان أحمد اسماعيل :أنتم من صنعتوني ومنكم أستمدّ ثقتي للإستمرار

الفنان أحمد اسماعيل :أنتم من صنعتوني ومنكم أستمدّ ثقتي للإستمرار

عاش طفولته وترعرع في أرض النوبة متمسّكاً بهويته ، وعشقه الفريد لتلك البقعة التّاريخية، دائماً ما يردد في كثير من المناسبات جملة  "لو لم أكن نوبيّاً لجاهدت أن أكون نوبيّاً"، خصوصاً في لقاءاته الإعلامية والصحفيّة ما يؤكّد إعتزازه بنوبيته، التي ظل ينشر لغتها وتراثها عبر أغنياته في كلّ المناطق التي يصل إليها، ويقيم فيها حفلاته الغنائية الكثيرة للنوبيين من مصر والسّودان داخل البلدين وخارجهما في مختلف أماكن تواجدهما، الفنّان أحمد اسماعيل  حفيد قرية مصمص في قلب أسوان بالنوبة المصرية نبيل في صفاته وأفعاله، برز في الساحه الفنيّة ممتطياً جواد الإبداع وممسكاً برسن النجومية في جولاته ينثر الحبّ والإخاء بين النّاس درراً ، ذو صوت عذب وحس مرهف تمكّن من سرقة قلوب الملايين الذين أحبوه عنوةً لجمال فنه وشخصيته المرحة، الى جانب ثقافته العالية خصوصاً أنّه يدرس الإعلام في جامعة القاهرة ليكون سفير منطقة النوبة في فضاءات البلاد ، فرض نفسه ووجد إحترام الكثيرين من عشاق وعاشقات لونيته وادائه وتمكنه من الغناء ، نستضيفه في هذه المساحة للتعرّف أكثر على شخصيته.

 نبوكين – حفيدة حتشبسوت.

من هو أحمد اسماعيل؟
أحمد اسماعيل العمدة ، من مواليد قرية مصمص بالنوبة المصريّه نشأتُ وعشتُ طفولتي وشبابي في القرية …. ودائماً أفتخر لكوني قروي فالقرية علّمتنا الكثير مما ﻻ تستطيع أن تعلمه المدن لسكانها.                     
متى كانت بدايات أحمد اسماعيل في الغناء؟
بدأت تقريباً عام 97 وكنت صغير السن، ولكن كنت أغنّي فقط مع الأهل و اﻻصدقاء ، وتعلّمت وقتها العزف على آلة العود والأورجن ولكن البداية الحقيقية كانت عام 2007 عن طريق جمعيّة دنقلا  للثقافة والتراث النوبي بالسّودان، وشهد نفس العام أوّل زيارة لي للسّودان.
 هل يرتبط الفن بحياتك ؟؟أم هو فقط جزء منها؟
الفن جزء مهم بحياتي استطعت به أن أعرف الكثير عن حضارتنا وأن أعرف كل مناطق النوبه والكثير من الأصدقاء.                        
كيف اكتشفت موهبتك الغنائيّة ؟
كنت منذ الصغر مستمع جيّد، ولم أكن أتخيّل أن أصبح مطرب بل كنت أتمنّى ان أكون ﻻعب كره قدم، لكن إرادة المولى رادتني وبقيت غنّاي.                        
يتحدث أحمد اسماعيل النوبيّة بكل لهجاتها بطلاقة ….أهو اجتهاد شخصي أم هو من ضرورات الغناء بالنوبيّة؟
هو اجتهاد شخصي فأنا أتحدّث الفاديجا المحسيّة لكن شعرت بأنّني سأكون مقصّر تجاه لغتي النوبيّة لو لم أتعلّم الدنقلاويّة والكنزيّة لأنّها في النهاية لغة نوبيّة واحدة لها أكثر من فرع.                        
شخصيّة مؤثّره في حياتك دلّتك الي طريقك الذي اخترته؟؟
صديقي عوض أنور وهو من أبناء قريتي وله دور مهم في حياتي الفنية.                      
 هل لأحمد اسماعيل أيّ توجه سياسي؟؟
ليس لي أيّ توجهات سياسيّة والنوبة هي توجهي الأوّل والأخير.                        
 مقولة مفضّلة لأحمد اسماعيل؟؟
لو لم أكن نوبيّاً لجاهدت لكي أكون نوبيّاً.                        
 لأغنية "اوروين اسي"صدي واسع جداً خاصّة و أنّ لأحمد اسماعيل صوت قريب من صوت الفنّان الرّاحل المقيم محمّد وردي …هل اخترت أنت أداءها أم كانت صدفة؟؟
محمّد وردي أسطوره لن تتكرّر وكان لي عظيم الشّرف عندما أختارني الشّاعر العملاق محمود أحمد خيري لأداء أغنية اوروين اسي و الحمد لله أنّها نالت إعجاب الكثيرين                        
داخل الأسرة من حذى حذوك في الفن ؟؟
أخي الأصغر محمّد يهوى الموسيقى ورغم أنّه يصغرني بسنوات كثيره لكني أثق في ذوقه كمستمع ودائماً أأخذ برأيه وملاحظاته على الأعمال الجديدة التي أنتجها.                        
ماهو جديد أحمد اسماعيل؟؟
والله خزائن الفن النّوبي ممتلئة و أنا واحد من ضمن مجموعة كبيرة من الفنّانين نبحث في هذه الخزانة لنأتي دوماً بالجديد وان شاء الله ستستمعون أعمال جديده قريباً.                        
عقبة في حياتك غيّرتك ؟؟
الحمد لله ﻻ توجد عقبات كبيره وفترة مرضي كانت الأصعب والحمد لله تعلّمت الكثير في هذه الفترة والحمد لله على كل حال.                        
 مَن مِن الشّعراء يهتمّ أحمد اسماعيل بشعره ويترنّم به؟؟
أمير شعراء النوبة الرّاحل المقيم طارق صلاح الدّين.                        
تغني أحمد اسماعيل بالكثير …هل من أغنيه مفضّلة يدندن بها أغلب الأوقات؟؟
والله هناك الكثير لكن مسّونكيل للأسطورة محمّد وردي دائماً أردّدها وهي أوّل أغنية تغنّيت بها وأنا طفل صغير.                        
 كونك نوبي تتحدّث غير العربيّة هل أثّر ذلك في اللّكنة ؟
طبعاً وبشكل واضح جدّاً وأنا فخور بهذا.                        
 غير الغناء النوبي ….هل تَغنّي أحمد اسماعيل بالعربيّة أو غيرها من اللّغات؟
نعم عندي تجارب ليست بكثيرة ومعظمها من كلماتي و ألحاني.                        
 كلمة أخيرة يودّ أن يقولها أحمد اسماعيل لمحبّيه ومتابعيه في النوبة علي امتدادها؟
أنتم من صنعتوني ومنكم أستمدّ ثقتي للإستمرار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
UA-74845721-1